الفساد المالي والاداري

الفساد المالي والاداري معضلة حلت بالبلاد كالوباء حيث استغل ضعاف النفوس و ذو الميول الاجرامية لاستغلال الظروف الغير اعتيادية التي تمرا بها ليبيا الحبيب ليسرقوا وينهبوا الي ان يصل الامر الي قوت المواطن البسيط و لعل المصارف الليبية والازمة التي تمر بها من الامور التي انهكت الليبين واصبحت محور ازمتهم اليومية ..من يسرق اموال المصارف من يعبث بالمال العام ..حقائق بدأنا بسردها ضمن فضح دواعش المال العام ومكافحتهم و اجثاث هذا السرطان من جسد المؤوسسات العامة…الامر يتعلق بالمال العام لذا أخذنا على عاتقنا ان نكون كالبنيان المرصوص ضد دواعش المال العام في كل ممتلكات الدولة الليبية و حمايتها من النهب والسرقة ..كانت البداية بفساد يتعلق بالمصارف الليبية و كانت شركة الاستثمار العقاري أو من وضع امام رجال صدقوا ما عاهدو الله عليه فهذه الشركة تمثل الفساد المالي والاداري كنموذج لاعلى معدل قد يصل اليه الفساد في العالم ..الشركة مملوكة ل مصرف الجمهورية 40%و مصرف الوحدة 20% و مصرق الصحاري 20% ومصرف التجاري 20% …اللجنة العمومية رؤساء المصارف الليبية وكان علي رأسهم أحمد أمحمد رجب ( مصرف الجمهورية) ولكنه هرب الي دبي و حل محله عبد العزيز الحجاجي (مصرف الجمهورية) اما عن مدير العام لشركة الاستثمار العقاري#طلعت_الكميشي فالاخير هو متورط بشكل مباشر في الفساد المالي والتلاعب بالمال العام المتمثل في الشركة المذكورة ..المدعو طلعت الكميشي هرب متذ عامين الي دبي بأسرته بعد ان سرق ماسرق من مال المصارف وبالرغم من ذلك مازال يمارس كمهامه كمدير عام للشركة التي سرقها وهو موجود في دبي ..ويستمر في الفساد المالي والاداري بمباركة اللجنة العمومية في المصارف اما الجهات المعنية بالرقابة الادارية والمال العام لا تكاد تعلم بوجود بشركة بهذا الحجم وتباعيتها ويبدو واضحا انهم يحاتجو الي اعادة النظر في مراجعتهم الغير دقيقة للمصارف المذكورة المتورطون والمتسترون والمستفيدون القائمة تطول والفساد يتنوع ويتلون …تذكر الاسماء والوثائق تباعاً في نشراتنا الدورية التي لن نبخل علي الرأي العام بها فضح هؤلاء الفاسدين من اولويتنا اما قضيتنا هي المال العام والفساد الاداري #علاءالدين_منصور_حبارات صبي من صبيان طلعت الكميشي في ليبيا و رأس من رؤوس الفساد…البقية في

 نشرة مقبلة

Advertisements

About

%d8%a7%d9%84%d8%b3%d8%a7%d8%b1%d9%82

الاسم بالكامل :-طلعت أحمد الكميشي

مواليد 21-يوليه -1968

المهنة -مدير عام شركة الاستثمار العقاري -شركة ليبية مملوكة للمصارف الليبية % 100

مكان الميلاد-طرابلس

السكن -السياحية طرابلس ليبيا

المؤهل العلمي:- لم يكمل تعليمه في كلية الهتدسة جامعة طرابلس بسبب فصله من الفصل الدراسي الاول نظرا لانه لم ينجح في مادة الرياضة بعدما كررها اكثر من ثلاثة مرات وبعد فصله انتقل الي احد المعاهد التقنية لاكمال دراسته -يدعي انه مهندس وهو لايملك مؤهل بكالوريس هندسة اما الماجستير قد تكون ماجستير اداراة وليس لها علاقة بالجانب الاكاديمي.

الخبرات السابقة 

عمل في ادارة المشاريع في مصرف الجمهورية وقد اشتهر بالفساد المالي خيث انه من قبل مصرف الجمهورية كانت له فضيحة فساد مالي في مصرف الامة قبل افلاسه وبالتالي كان عنوان للفساد المالي والاداري في قطاع المصارف ..

يجيد التسلق والتملق وشراء الذمم وكا انه لا يبخل في سبيل وصوله الي مأربه الخسيسىة بذل اي مال فقد اشتهر بالفساد المالي و الاخلاقي لذا فلديه جيش جرار من حريم السلطان اللاتي يتبعنه في كل مكان تحل عليه اللعنه ويكون علي اعلى كراسي الادارة فيجب معه حريمه و بالتأكيد دون جوان سعادة البيه طلعت معروف بكرمه فلا يتوانى علي شراء السسيارات الفخمة والمرتبات العالية فقط لاجل ارضاء حريم السلطان لادخال البهجة والسرور الى قلبه وكما يتبعه من مؤوسسة الي أخرى  مجموعة من الازلام اللذين يجيدون فن السرقة واهدار المال العام والاختلاسات

دواعش المال العام ..فساد مالي و إداري

هذا هو السارق طلعت الكميشي من دواعش المال العام هرب الي خارج البلاد و الان متواجد في دبي ليه سنتين ويقود في شركة تملكها المصارف( شركة الاستثمار العقاري – مقرها طرابلس السراج ) عن بعد بالريموت كنترول …مدير في دبي والشركة في ليبيا ويصدر القرارات عن بعد بعد ان سرق ماسرق ويدير الاموال التي سرقها ويتمتع بها هو اسرته وعلي نزواته القذرة …صفقات وبزنسس وفساد .. واصبح يلقب برجل الاعمال الليبي ( مرشح ليكون رئيس نادي الاتحاد الليبي )) كله بفلوس المصارف الليبية له فضيحة سابقة في مصرف الامة ..ومع هذا مازال مدير عام لشركة الاستثمار العقاري وما تملكه من خلاطات اسمنتية واسفلتية و مشاريع لا يستهان بها ..ضاربا عارض الحائط بكل قوانين العمل الاداري والمالي ليكون احد روؤس الفساد الاداري والمالي في قطاع المصارف ..هذا السارق المارق عن القانون لم توجه له اي تساؤلات من الجهات المسؤولة ( مدراء المصارف المالكين للشركة ) قام الموظفين باعتصام مفتوح للمطالبة باقالته ومسألته عن كل الفساد المالي والاداري الا انه وباتفاق مع مجلس الملاك قاموا بفصل كل الشرفاء أو اقالتهم كل من شارك في الاعتصام ومن فتح فمه وتكلم واحتج علي هذه السرقات وكما انه ينتهج سياسة التهديد بالفصل التعسفي لاي موظف يمكن ان يقف في وجهه أو يتجرأ بكشف جرائمه القذرة بل الاخطر من ذلك انه يتطاول ليهدد بإعلان إفلاس الشركة ( شركة عامة رأس مالها للمصارف الليبية يعني فلوسنا يا ليبين ) بعد ان سرق هذا الشيطان ما سرق فر الي دبي فهذا المجرم له علاقة باحمد رجب مدير عام مصرف الجمهورية هو من أتي به الي الشركة وعنده مدير المالية اسمه علاء حبارات ( له ممارسات غير اخلاقية )..والاخير الان القايم بالأعمال في الشركة ومعه شلة فاسدة و اما رئس مجلسً الادارة( الملاك) عبد العزيز حجاج ( مصرف الجمهورية) صاحب طلعت ويدافع عنه لمصالح وفساد مالي يربطهما …
الي هذه اللحظات هؤلاء العصابة علي عينك يا تاجر فساد مالي و إداري و المدعو طلعت الكميشي مازال يمارس مهامه كمدير للشركة من خارج البلاد كما انه مازال يصفي حساباته مع من يرفضون سياسة الفساد واهدار المال العام والاختلاسات ….القضية خطيرة جدا والمتوطون مداراء مصارف الليبية …لكم الامر في التحقق والاتصال بموظفين الشركة او الارسال علي الخاص لاي معلومات اضافية للتتضح لكم الرؤوية ولانقاذ ما يمكن انقاذه من مال الليبين المهدور القصص ستتوالى ..سيتم فضح كل من تسول له نفسه بالعبث في قوت الليبين ..وكشف كل العايبهم واظهار
الحقائق هذا نموذج للكثير علي الفساد الاداري والمالي ..اما سرد القصص ستتوالى تحت مبدأ( المال العام مسؤوليتي) والله علي ما اقول شهيد ..لنتسرقوا بلادنا كفاكم ايها اللصوص

This slideshow requires JavaScript.